فيديو صدى

رئيس جامعة المنصورة يكرم مدرس مساعد بكلية السياحة والفنادق

استقبل الدكتور محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة الدكتور أحمد عادل حماد مدرس مساعد بقسم الدراسات السياحية - كلية السياحة والفنادق

 - جامعة المنصورة لتأليفه كتاب بعنوان تأثير الأزمة المالية العالمية على نشاط شركات السياحة .
 يناقش هذا الكتاب الأزمة المالية العالمية والتي ضربت الإقتصاد الأمريكي وإمتدت إلى الإقتصاد الأوروبي والياباني, والتى بدأت أثاراها تنعكس على جميع بلاد العالم النامية منها والمتقدمة, حيث طالت هذه الأزمة الكثير من دول العالم في شتى القطاعات الحيوية وأثرت عليها تأثيراً سلبياً ملحوظاً, وكان من بينى هذه القطاعات قطاع السياحة, فتأثرت الحركة السياحية في مختلف الدول السياحية وتأثرت السياحة المصرية وقطاعاتها وأنشطتها المختلفةالنصف الثاني من عام 2007, أخذت بوادر الأزمة المالية العالمية في الظهور, ثم بلغت حدتها في عام 2008, وهذا ما يعكس أن سلبيات الأزمة بدأت في الظهور منذ عام 2007, وقد عصفت هذه الأزمة بإقتصاديات العديد من الدول النامية والمتقدمة لتكون بذلك واحدة من أعنف الأزمات الإقتصادية التي حدثت في العالم بعد أزمة الكساد الكبير في ثلاثينيات القرن الماضي. يرجع السبب الرئيسي وراء إندلاع هذه الأزمة إلى التداعيت الناجمة عن أزمة الرهون العقارية التي نشأت في أمريكا بسبب عجز الملايين من المقترضين الذين قاموا بشراء عقارات في الولايات المتحدة الأمريكية عن تسديد ديونهم للبنوك, مما أدى إلى حدوث هزة قوية للإقتصاد الأمريكي وصلت تباعتها إلى إقتصاديات أوروبا وأسيا وأفريقيا.
هذا ويركز الكتاب على التعرف على تأثير الأزمة المالية العالمية على أنشطة شركات السياحة في مصر, من حيث درجة التأثير على هذه الأنشطة السايحية, وأكثر هذه الأنشطة تضرراً, والسياسات التي إتبعتها شركات السياحة في مصر للخروج من هذه الأزمة. كما يركز الكتاب على معرفة الأسس الهامة التي يتم الإعتماد عليها في ضوء إستراتيجيات إدارة الأزمة وإبراز الخطط والحلول التي إتخذتها شركات السياحة في مصر لمواجهة الأزمة المالية العالمية, والحلول المقترحة لمواجهة أية أزمات مستقبلية.
 

تقارير صحفية

أحاديث وتصريحات

ندوات ومؤتمرات

أبحاث وابتكارات