عبد الخالق: انعقاد الأعلى للجامعات بالمنصورة رسالة للمجتمع الخارجي بالسيطرة الأمنية واستقرار الأوضاع بالجامعة

أكد الدكتور السيد عبد الخالق، رئيس جامعة المنصورة، أن انعقاد المجلس الأعلى للجامعات، بجامعة المنصورة، رسالة للمجتمع الخارجي بالسيطرة الأمنية واستقرار الأوضاع بالجامعة وبمجتمع الدقهلية، كما يعد شهادة بدور جامعة المنصورة المحوري الذي تضطلع به في هذه المنطقة.

جاء ذلك خلال تصريحات رئيس الجامعة للمركز الإعلامي بالجامعة، بعد اجتماع المجلس الأعلى للجامعات بجامعة المنصورة برئاسة الدكتور وائل الدجوى وزير التعليم العالي.

وأكد الدكتور السيد عبد الخالق، رئيس جامعة المنصورة أن المجلس اتخذ عدة قرارات هامة،أن المجلس اتخذ عدة قرارات هامة، كتطبيق الحد الأدنى للأجور على العاملين بالجامعات والمستشفيات الجامعية، ومرجعة موقف الطلاب المحتجزين وتحديد أوضاعهم القانونية والإفراج عن الطلاب الذين لم تثبت التحقيقات إدانتهم.

 وأضاف الدكتور السيد عبد الخالق، رئيس جامعة المنصورة " كما تم التأكيد على استخدام رؤساء الجامعات للسلطات المخولة لهم بتطبيق التعديل القانوني الخاص بمكافحة العنف في الجامعات والذي يقضى بفصل الطلاب المشاغبين وكل من يثبت تورطه في ارتكاب أعمال عنف أو تعطيل العملية التعليمية داخل الجامعة".

 وأكمل " بالإضافة لتطبيق إجراءات صارمة ضد المخربين بالجامعات واستخدام السلطات المخولة لرؤساء الجامعات وفقا للبروتوكول الأمني الذي تم توقيعه مع وزارة الداخلية".

 وتابع " كما تم الإتفاق علي عقد اجتماعات بين رؤساء الجامعات ومديري الأمن بالمحافظات لوضع الخطط التنفيذية للبروتوكول الأمني بما يعمل على التصدي بكل قوة وحزم لمرتكبي أعمال العنف والتخريب من قبل طلاب الجماعة الإرهابية أو الخارجين القانون".

تقارير صحفية

أحاديث وتصريحات

ندوات ومؤتمرات

أبحاث وابتكارات